ألمانية تبني أول منزل بالقنب الهندي بمنطقة كتامة

 ألمانية تبني أول منزل بالقنب الهندي بمنطقة كتامة
آخر ساعة
الثلاثاء 8 نوفمبر 2022 - 10:23

قامت مونيكا برومر، وهي مهندسة معمارية وخبيرة ألمانية  في البناء بالقنب الهندي، ببناء أول منزل في بإحدى الدواوير التابعة للجماعة القروية إساكن دائرة كتامة، باستخدام ألياف القنب ممزوج بمادة تساعد على تماسكها كبديل قد يزاحم مواد البناء مثل الإسمنت المسلح الذي يتوفر على الكاربون، ومخاطر بيئية واجتماعية أكثر، وذلك في خطوة ترمي الى التقليل من انبعاثات الكاربون باستعمال وسائل خضراء، والتقليل من الاعتماد على المواد عالية الانبعاثات.

وتحمل المهندسة مونيكا برومر شهادة دكتوراه في التاريخ والفنون من جامعة غرناطة الإسبانية حول مواد البناء المصنوعة من النباتات الطبيعية، حيث ساهمت ساهمت، بتعاون مع شركة إسبانية، في بناء مئات المنازل، من ثلاثة طوابق، باستعمال طوب القنب الهندي في إسبانيا.

وقامت برومر بمجموعة من الأبحاث الميدانية توصلت عبرَها إلى أن نوع القنب الهندي المنتشر بالريف، هو من نوع "ستيفا" (القنب المزروع)، ويستعمل، منذ 10 قرون، في أغراض صناعية وطبية، على غرار صناعة الورق بالأندلس.

يذكر أن القنب الهندي، وفق متخصصين، يعد أفضل من الخشب في البناء، باعتبار الأخير يتعرض للتآكل مع مرور السنوات، عكس القنب الهندي الذي يستهلك طاقة أقل ويتيح مزايا حرارية وعزل الأصوات، كما يساعد على حماية الغطاء النباتي والغابوي ومحاربة التعرية وتدفئة البيوت، ومزايا أخرى. 

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة

إعلان