المجلس الجهوي للمهندسين المعماريين بجهة طنجة يرحب بالملتحقين الجدد بالمهنة

 المجلس الجهوي للمهندسين المعماريين بجهة طنجة يرحب بالملتحقين الجدد بالمهنة
آخر ساعة
الأحد 2 أكتوبر 2022 - 18:19

عقد المجلس الجهوي للمهندسين المعماريين لقاءً مع المهندسين الجدد الذين التحقوا مؤخرا بمهنة الهندسة المعمارية بالجهة.

ووفق بلاغ صادر عن المجلس بالمناسبة، فقد عرض المجلس أهدافه وعرض أدواره من التي تخدم مصلحة المهنة، " كما طرح أمام الحضور الإمكانيات المتاحة فيما يخص التكوين٫ وتزويدهم بالتوصيات المتعلقة بتسيير مقاولاتهم، ومكاتبهم وملخص عن المساطر القانونية والتنظيمية التي لها علاقة بمهمة المهندس المعماري".

كما عرف اللقاء توزيع "دليل المهندس السريع" لفائدة المهندسين الشباب ومنحهم تجهيزات الوقاية الفردية المطلوبة في الاوراش، إضافة إلى خودة البناء كل بإسمه.

وفي هذا الصدد، حث مختار ميمون، رئيس المجلس الجهوي للمهندسين المعماريين، على أهمية تتبع الاشغال والتي هي جزء أساسي من المهمة القانونية للمهندس المعماري.

من جهته ركز سليم بوشخاشخ على ضرورة الالتزام بالتنظيم الاداري من موارد بشرية والهيكلة الادارية لتسهيل عمل المهندس المعماري داخل مكتبه، كما ركز على التسيير المالي والمحاسباتي لتجنب اي خلل او مخالفة -ولو بحسن نية - قد تجره الى المساءلة القانونية. 

من جانبه، وفي مداخلة له، أشار محمد اضريف إلى أهمية التكوين المستمر من أجل مسايرة القوانين الجديدة والتحديثات المتعلقة بها في مجال البناء، مؤكدا أيضا على عملية مصاحبة مكاتب الهندسة المعمارية الجديدة في مجال تكوين فريق العمل والاستفادة من الخدمات المقدمة، "سواء من طرف مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل أو من طرف الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات".

وركزت نائبة رئيس المجلس الجهوي دليلة اكديم، في مداخلتها، على العلاقة التي تربط المهندس المعماري مع الهيئة التي تمثل وهي المجلس الجهوي للمهندسين المعماريين بطنجة، "لا فقط من حيث العلاقة المهنية والإدارية بل أيضا الاجتماعية، مع الإشارة إلى دور الهيئة - بجانب الهيئات الاخرى على رأسها المجلس الوطني - كقوة اقتراحية للعديد من النقاط التي تهم المهندس المعماري وعلاقته بالدولة والمجتمع خاصة في الجانب التنظيمي والمتعلق بالقوانين".

كما قدم نائب الرئيس المهندس خالد احرازم قراءة لـــ"دليل المهندس" بداية من القانون المنظم للمهنة 16/89 إلى غاية تسليم المشروع، "مرورا بمجموعة من المراحل، منها على سبيل المثال لا الحصر وضع التصاميم، إنجاز الوثائق الادارية الوقوف على الاوراش ومتابعتها والتنسيق مع جميع الاطراف المتداخلة".

هذا، وأكدت سارة الموساوي، إحدى المشاركات في اللقاء باسم المهندسات الشباب، على أهمية هاته الورشة التي حملت معها كما كبيرا من التجارب التي ستفيد حتما الوافدين الجدد على مهنة التعمير.

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة

إعلان