فيدرالية تحذر من أن أزمة الكهرباء تهدد الأمن الغذائي

 فيدرالية تحذر من أن أزمة الكهرباء تهدد الأمن الغذائي
وكالات
الأحد 25 سبتمبر 2022 - 11:07

 حذرت الفيدرالية الجنوب إفريقية للفلاحين، من أن أزمة الكهرباء التي تفاقمت منذ عدة أسابيع في البلاد، تشكل تهديدا للأمن الغذائي لجنوب إفريقيا.

وأوضحت الفيدرالية، في بيان، أن "التهديد الأكبر من انقطاع التيار الكهربائي هو الأمن الغذائي للبلاد، حيث تتعطل المحاصيل بسبب نقص الري، بينما يلجأ الفلاحون إلى التقليل من زراعاتهم خوفا من الخسائر".

وقد قررت الشركة العمومية للكهرباء (إيسكوم) ، في نهاية الأسبوع الماضي ، التحول إلى مستويات أعلى من انقطاع التيار الكهربائي بسبب الاعطاب التي أثرت على محطاتها مما أدى إلى إغراق البلاد بأكملها في الظلام. وصرح المدير العام ل(إيسكوم) المنكوبة، أندري دو رويتر، بأن هذا القرار يأتي لتجنب الانهيار الكلي لنظام إنتاج الكهرباء في جنوب إفريقيا. واعتبرت فيدرالية الفلاحين ، في هذا الصدد، أن الوضع الحالي لإمدادات الطاقة في البلاد قد يكون له عواقب وخيمة على الإنتاج الغذائي المحلي، وقد يضر باتفاقيات التصدير الفلاحي.

وأوضحت أن "الكهرباء م دخ ل أساسي للزراعة، ويمثل أكثر من 7 في المائة من إنفاق القطاع على السلع والخدمات الوسيطة، كما يعد إمداد للطاقة موثوق به ضروريا خاصة لري القطاع ومعالجة المياه".

وبعدما عدد البيان تبعات الانقطاعات المتكررة للكهرباء، أكد ، من جهة أخرى ، أن هذه الأزمة مفاجأة سيئة بالنسبة للعلاقات الدولية لمهنيي القطاع الفلاحي، حيث تتعارض مع بروتوكولات سلسلة التبريد التي تفرضها الأسواق الخارجية ويمكن أن تؤدي كذلك إلى تأخر الشحنات.

وخلصت الفيدرالية إلى أن هذه النتائج " من شأنها إضعاف موقع جنوب إفريقيا كسوق للتموين موثوق بها على مستوى منتجاتها الفلاحية".

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة