سمعة سنغافورة على المحك!

 سمعة سنغافورة على المحك!
آخر ساعة
الأحد 11 سبتمبر 2022 - 14:35

ارتفعت طلبات الإفلاس في سنغافورة، منذ بداية العام الحالي، إلى 2400 طلب، وذلك بعد أن وصلت إلى 3160 طلب سنة 2021 مقارنة بعدد طلبات بلغ 2833 في 2020، وهو ما يشكل تهديدا لسمعة سنغافورة باعتبارها مركزا ماليا عالميا.

وأفادت وكالة بلومبرغ أن الجهات المعنية بالجزيرة أعلنت عن إفلاس جويل سنج، الرئيس التنفيذي السابق لشركة أونستبي السنغافورية، المتخصصة في توصيل المواد الغذائية ومواد البقالة، والتي تعرضت للانهيار، كما أصدرت محكمة في سنغافورة أمر الإفلاس ضد سنج في 23 مايو وعينت لوك فورلر وإلين تان، اللذين يعملان مدراء منتدبين في كوانتاما سنغافورة، أوصياء على الشركة.

إلى ذلك، أمرت محكمة في سنغافورة بتصفية أونستبي، بعد ثلاثة أشهر من تقديم أحد دائنيها طلبا بتصفية الشركة المتعثرة، ولم تعمل الشركة سوى خمسة أعوام.

كما انهارت كل من شركتيْ نوبل جروب الخاصة بتجارة السلع، وهايفلوكس لمعالجة المياه.

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة