عجز السيولة البنكية بالمغرب يتفاقم إلى 9400 مليار سنتيم

 عجز السيولة البنكية بالمغرب يتفاقم إلى 9400 مليار سنتيم
آخر ساعة
السبت 20 أغسطس 2022 - 14:03

تفاقم عجز السيولة البنكية في يوليوز الماضي إلى 94,2 مليار درهم، أي بزيادة قدرها 13,2 مليار درهم، مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2021.

ووفق المذكرة الأخيرة لفرع "التجاري وفابنك"، المتعلقة بالأسبوع الممتد من 12 إلى 18 غشت الجاري، فإن الخزينة العامة رفعت بشكل طفيف المستوى المتوسط لتوظيفات فوائضها في السوق النقدية بنحو مليار درهم في أسبوع واحد.

وأضافت المذكرة  أن التوظيفات عن طريق الاستحفاظ (إعادة الشراء) وعلى بياض، بلغت 6,4 مليار درهم مقابل 5,6 مليار درهم قبل أسبوع.

وأورد ذات المصدر أن السوق البنكية ظلت متوازنة هذا الأسبوع، من خلال أسعار الفائدة بين البنوك المتماشية مع سعر الفائدة الرئيسي، مضيفا أن مؤشر MONIA سجل، مع ذلك، انخفاضا بمقدار 2 نقاط أساس خلال أسبوع واحد إلى 1,42 في المائة، وبلغ هذا الأخير أدنى مستوياته منذ 6 أشهر ب1,40 في المائة.

إلى ذبكى، خفض بنك المغرب بشكل طفيف تدخلاته هذا الأسبوع من خلال عملياته الرئيسية بـ190 مليون درهم إلى 39,5 مليار درهم، كما استقرت تدخلاته على المدى الطويل، على شكل قروض مضمونة واتفاقيات إعادة الشراء عند نفس مستوى الأسبوع الماضي.

آراء الزوار

1
جاري تحميل التعليقات

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة