متخصص: نحن نقترب من مرحلة "أزمة الموارد المائية"

 متخصص: نحن نقترب من مرحلة "أزمة الموارد المائية"
آخر ساعة
الجمعة 19 أغسطس 2022 - 15:30

قال رشيد العماري، مدير العمليات بشركة "أمانديس"، إن الحصة المائية المتاحة للفرد في المغرب في انخفاض مستمر، حيث انتقلت من حوالي 2500 مترٍ مكعبٍ للفرد سنة 1960 إلى 1000 مترٍ مكعبٍ سنة 2000، ثم في حدود 600 مترٍ مكعب.

وأضاف العماري، في تصريح صحافي، على هامش لقاء تواصلي نظم بمدينة تطوان حول "الإشكاليات المرتبطة بندرة المياه على مستوى إقليمي تطوان والمضيق-الفنيدق"، أنه، إذا استمر الوضع على ماهو عليه، "سنصل إلى عتبة 500 متر مكعب للفرد"، معتبرا أن هذا المعطى يؤشر على الدخول فعليا في "مرحلة أزمة الموارد المائية".

وأضاف المتحدث أنه، وبالنظر إلى كون مؤسسته المعنية فاعل في مجال الخدمات العمومية للماء والتطهير وتماشيا مع المجهود الوطني لمكافحة الإجهاد المائي، "فإنها قامت بوضع مخطط عمل مفصل يهدف إلى تدبير ندرة الماء في المجال الترابي للتسيير المفوض".

وبخصوص تدوير المياه العادمة، أكد العماري أن أمانديس عملت على تنفيذ مخطط يروم إعادة استعمال المياه العادمة بديلا للاستعمال السابق لمياه الشرب لسقي المساحات الخضراء، بالإضافة إلى بعض المرافق السياحية والرياضية.

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة