اتفاقية تعاون تجمع جامعة محمد السادس والـ"OCP" و"شل"

 اتفاقية تعاون تجمع جامعة محمد السادس والـ"OCP" و"شل"
آخر ساعة
الأربعاء 23 مارس 2022 - 17:12

تم التوقيع مؤخرا على اتفاقية تعاون لتطوير مشروع تجريبي لتقييم جدوى الإنتاج الموسع للأمونياك منخفضة الكربون، باستخدام الهيدروجين المنتج من الطاقة المتجددة، تجمع كلا من مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، وشركة (شل)، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية.

وسيشمل هذا المشروع التجريبي، الذي سيتم إطلاقه في المنطقة الصناعية بالجرف الأصفر (إقليم الجديدة)، منشأة صغيرة تنتج الهيدروجين، بغرض إنتاج الأمونياك عن طريق محاكاة الطاقة المتجددة كمصدر للطاقة، وذلك بهدف توسيع الإنتاج باستخدام الهيدروجين المنتج من الطاقة المتجددة، بدلا من مصادر النفط والغاز لإنتاج الأمونياك.

وفي هذا الصدد، قال محمد بوستة، مدير قسم الابتكار من أجل الصناعة بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية "نحن مقتنعون بأن التعاون بين الجامعات والفاعلين الصناعيين بشكل عام، يمكن أن يكون له تأثير فوري ليس فقط على الشركات، ولكن أيضا على البيئة. ويعد هذا المشروع مثالا على هذا التعاون، ونحن نتطلع إلى إنجاحه".

من جهته، صرّح عبد العزيز الملاح، المدير الصناعي لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، بالقول "نحن فخورون جدا بهذا التعاون بين المجموعة وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية و (شل)، والذي سيمكننا من تطوير مشروع تجريبي لإنتاج الأمونياك من مصادر الطاقة المتجددة المحاكاة والهيدروجين. و يعتبر هذا المشروع ذا أهمية بالغة لصناعتنا، ويتناسب تماما مع استراتيجيتنا التي تضع الاستدامة والابتكار في صميم طموحاتنا التنموية".

إلى ذلك، أكد رضا صبري، المدير العام لهيئة تطوير الأعمال الجديدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بشركة شل، أن "باحثي (شل) وعلماؤها ومهندسوها يواصلون البحث وتطوير ونشر التقنيات والحلول التي تساعد على توفير طاقة أكثر وفرة ونظافة، في خضم التغيرات التي يشهدها النظام الطاقي، وذلك بفضل الشراكات الاستراتيجية".

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة