بنشعبون: إفريقيا في صلب خيارات المغرب الاستراتيجية

 بنشعبون: إفريقيا في صلب خيارات المغرب الاستراتيجية
آخر ساعة
الخميس 30 يونيو 2022 - 10:03

قال محمد بنشعبون، سفير المغرب في فرنسا، يوم الثلاثاء 28 يونيو  بباريس، إن إفريقيا كانت على الدوام في صلب الخيارات الاستراتيجية للمغرب، الذي لم يتوقف أبدا عن تجديد التأكيد على هويته الإفريقية منذ الاستقلال.

جاء ذلك خلال المؤتمر الشهري الرابع لسفراء إفريقيا بباريس، المخصص لمؤتمر طوكيو الدولي لتنمية إفريقيا (تيكاد)، المنظم بمبادرة من نادي إفريقيا للصحافة الباريسية، بالتعاون مع "أفري-جابان"، الهيئة الرسمية للترويج لـ "تيكاد" حول موضوع "حصيلة وآفاق التعاون الياباني في إفريقيا".

وأضاف بنشعبون أن العلاقة المغربية-الإفريقية تعد "أولوية" ضمن سياسة المملكة الخارجية، وقد تم تجسيدها في الدستور المعتمد منذ العام 2011، مؤكدا أن المغرب "سيظل ملتزما إلى جانب اليابان ومجموع الشركاء من أجل تحقيق الأهداف المشتركة لمؤتمر طوكيو الدولي للتنمية".

وحسب بنشعبون، ينبغي أن يكون هذا المسلسل طويل الأمد، "كما أن المملكة ستظل ملتزمة على المستويين الوطني والإقليمي في مختلف مجالات تدخل "تيكاد"، في إطار مقاربة رابح-رابح تقوم على عدة عناصر، أبرزها تبادل الخبرات والتعاون الثلاثي".

وخلص الدبلوماسي المغربي إلى القول "لدينا آمال كبيرة في أن يشهد مؤتمر تونس القادم إقرار إجراءات جريئة ومبتكرة، إلى جانب التزام راسخ من أجل تنمية إفريقيا".

وكانت الحكومة اليابانية قد التزمت بتنظيم مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية، كل ثلاث سنوات، بهدف صياغة استراتيجيات ومنهجيات جديدة لتنمية إفريقيا، وذلك مع شركاء مهتمين بقضية التنمية في إفريقيا.

وتنطلق النسخة الثامنة من 27 إلى 28 غشت 2022 في تونس العاصمة، وكمقدمة لكل "مؤتمر طوكيو الدولي للتنمية" منذ العام 2002، يتم تنظيم أنشطة للتوعية والتعبئة من قبل "أفري-جابان".

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة

إعلان