الجريمة المخيفة..  قتلاه وقطعا جثته إربا بآسفي

 الجريمة المخيفة..  قتلاه وقطعا جثته إربا بآسفي
آخر ساعة
الأربعاء 8 يونيو 2022 - 10:13

خبر

أوقفت عناصر المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بمدينة أسفي سيدة وصديقا لها من ذوي السوابق القضائية، يبلغان من العمر 25 و44 سنة، يشتبه تورطهما في القتل العمد، والتمثيل بجثة وإخفاء معالم الجريمة.

ووفق مصادر متطابقة فإن المشتبه به الرئيسي كان قد دخل في خلاف مع الشاب الضحية الذي كان يكتري منه غرفة بمنزله، نتج عنه تعريض الضحية لاعتداء جسدي بليغ تسبب في وفاته، وخوفا من افتضاح أمره، عمد رفقة صديقته إلى تقطيع أطراف الهالك، وإخفائها بأماكن متفرقة بالمدينة وضواحيها.

الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية المنجزة على خلفية اكتشاف أطراف من الجثة مكنت عن تشخيص هوية الهالك، وتم تحديد هوية المشتبه فيهما أيضا، وتوقيفهما في اليوم نفسه.

تعليق

المخيف في مثل هذه الأخبار هو كمية الجرأة والبشاعة فيها، فالقتل لم يعد كافيا، وأصبح مرتكبو الجرائم يتفنون في ارتكابها أو في إخفاء الجثث بطرق يصعب حتى تخيّلها.

ما يحدث في المجتمع لم تعد تكفي فيه المقاربة الأمنية بل لا بد من المقاربة النفسية والاجتماعية الاستباقية.

عبّر عن رأيك

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي آخر ساعة

إعلان